رصدت عدسات الهواة والمراقبين سيارة الجيل الجديد من مرسيدس G-Class مع تمويهات كثيفة وهو مبني على نفس الشكل الصندوقي للموديل افي الجيل السابق بتفاصيل هوائية جديدة لتخفيض معامل الجر الأمامي للإس يو في،.

كما سيتم تخفيض وزن السيارة بحوالي 200 كيلوجرام بفضل استخدام مواد جديدة خفيفة. ولكنه يظهر بعرض أكبر قليلاً وبدون صدام خلفي ما يظهر نظام الدفع الرباعي الذي سيحظى بتطويرات وتحسينات عديدة من مرسيدس.

وستتوفر ستتوفر السيارة بعدة خيارات للمحركات، منها محركات ديزل وبترول متعددة بست إسطوانات بقوة تصل إلى 300 حصان للديزل و 360 حصان للبترول، بنواقل حركة أوتوماتيكية غالبا بتسع سرعات. تشمل نظام توجيه الكترومياكنيكي ونظام تعليق multi-link أمامي ما سيسمح لمرسيدس بإضافة تقنيات مساعدة السائق الحديثة التي لا تتوفر في الجيل الحالي.

من المتوقع أن يتم تدشين السيارة بشكل رسمي في وقت لاحق من عام 2017 ريثما تنهي اختباراتها بنجاح وتعتمد التطويرات الجديدة.